قائمة محتويات الكتاب


1. رعاية أنفسنا

1. صورة الجسد
إننا نهتم بجسدنا ومظهره بلا توقف منذ الصغر، بمضامين ودرجات مختلفة وبما يتناسب مع عوامل خارجية وداخلية. إن الجسد الأنثوي متعدد الأشكال: منّا الطويلات ومنّا القصيرات، منّا النحيفات ومنّا السمينات، منّا قويات البنية ومنّا ضعيفات البنية، أعيننا تتواجد بشتى الأشكال والألوان، بشراتنا تغطي قوسًا واسعةً من الأطياف، ولشعرنا ألوان وأنسجة متنوعة. بالرغم من ذلك، يتم الحكم علينا من قبل الآخرين ومن قبل أنفسنا أيضًا حسب مقاييس غير منطقية التي تخلق تصورًا للجمال المثالي يستحيل على غالبيتنا الوصول إليه.
هذا الفصل يتطرق إلى تأثيرات تصورنا لجسدنا على حياتنا، كما يتطرق إلى طرق تكوّن هذا التصور وطرق تعاملنا معه. هنالك تأثير أيضًا لعوامل محلية على تصوراتنا لأجسادنا، أو على نظرة المجموعات الأنثوية المختلفة إلى الجمال المثالي . نهاية الفصل تتطرق لعمليات التجميل الجراحية المتوفرة اليوم للنساء اللواتي يخترن تغيير مظهرهن بهذه الطريقة. يشمل هذا القسم نقاشًا حول مختلف النواحي المتعلقة بالعمليات الجراحية المختلفة، تنويهًا للاحتمالات والمخاطر، معلوماتٍ عن الإجراءات التي تتطلبها العمليات، وغير ذلك.

2. التغذية السليمة
ليس الأكل حاجةً جسديةً ذات تأثير على جسدنا فحسب، إنما له مركباتُ ثقافيةُ وجنسانيةُ كثيرةُ. في جميع أنحاء العالم، تطبخ النساء أكثر من الرجال، يٌطعمن، وتشغلهن أسئلة حول الأكل كمن يأكلن، ومن لا يأكلن ما يكفي.
هذا الفصل يتطرق إلى الأنوثة والتغذية، وفيه جرد لمواضيع كفيزيولوجيا التغذية، مشاكل التغذية، الأمومة، العائلة والأكل، تصوير النساء في الإعلانات التجارية للغذاء، الأكل والضرر الجنسي، وغيرها. من ضمن طاقم كتابة هذا الفصل هناك أخصائية تغذية، أخصائية لمشاكل التغذية، نساء عانين من مشاكل تغذية بدرجات مختلفة، امرأة
نباتية، وغيرهن. إن الرابط بين الأنوثة والحب والأكل قويٌ جدًا خصوصًا في الشرق الأوسط، ومن المثير للاهتمام أن نفحص مكانة الأكل لدى المجموعات الأنثوية المختلفة، بين مغاير ومتشابه.

3. الإدمان, الكحول والتبغ، وأنواع المخدرات الأخرى.
إن نسبة كبيرة منّا قد استهلكن مواد تؤدي للإدمان خلال حياتنا، كنساء أو فتيات.
من يشربن أحيانًا كأسًا من النبيذ أو الجعة في الحانات، منا من يشربن كل يوم، منّا من جربن الحشيش مرة واحدة ومن يدخنه بشكل مستمر، وأخريات مدمنات على مسكنات الآلام. وإن كنا لا نستعمل مواد تؤدي للإدمان بأنفسنا، فإننا قد نعيش مع آخرين وأخريات في بيوتنا أو في مجتمعنا ممن يفعلن ذلك. هذا الفصل يتطرق إلى مواد المؤدية للإدمان وتأثيرها علينا، من الناحية الجسدية والنفسية. كما يتطرق إلى تقليص المخاطر والأضرار، طرق المواجهة ومراكز المساعدة المتوفرة، وبطرق الوقاية وقدرتنا كمجتمع على المساعدة.

4. حركة أجسادنا
على جسم الإنسان أن يتحرك، وليس فقط من خلال التمارين والألعاب الرياضية. على مرّ السنين، تحول أداء الأعمال داخل البيت وخارجه إلى تقنية أكثر فأكثر، ما يؤدي إلى قيام النساء بالحركة بشكل أقل في حياتهن اليومية. إن النشاط الجسدي يشمل أنواعا عديدة جدا من النشاطات التي يمكن القيام بها بشكل انفرادي أو بجماعات، ونشاطات تنافسية أو تحصيلية. على النشاط أن يكون متناسقا مع الميول الشخصي والوضع الصحي لدى كل واحدة منا. كما ويتطرق الفصل بتوسع إلى تأثير الحركة والتمارين الرياضية على نواحٍ مختلفة تتعلق برفاهيتنا الجسدية والنفسية، مثل وجود الأجهزة الرياضية في بيوتنا وتمويل الدولة لرياضة النساء.

5. الطب البديل والشمولي
إن جهاز الصحة في إسرائيل يلتقي، يتصادم وأحيانا يتعاون مع توجهات شمولية كالوخز الصيني بالإبر ,علاجات بديليه. إن التوجهات الشمولية تهدف أن تقوينا كجهاز متكامل وصحي، وألا نتعامل فقط مع المرض في أجسامنا. إن غالبية الجمهور في البلاد لا تملك المعلومات الشاملة والمباشرة عن هذه التوجهات. هذا الفصل يعرض رصدا لتوجهات شمولية مختلفة، ويعرض للقارئة بنفس الوقت أدوات أساسية للاهتمام بنفسها، تقدر الإيجابيات والسلبيات باستعمال الأنواع المختلفة من الطب البديل والـشمولي ويفصح المجال لنقاش ناقد حول المنالية المحدودة لدى الطبقات المستضعفة لخدمات الصحة هذه.

6. الصحة النفسية والعاطفية
المثل اليوناني المعروف "النفس المعافاة توجد في الجسم المعافى" يرافقنا حتى يومنا هذا. خلال حياتنا، نواجه مشاعر، حالات وأحداث التي نحتاج فيها دعما نفسيا من أفراد عائلاتنا، أصدقائنا وأقاربنا. أن دعمهم كثيرا ما يساعدنا، ويعطينا شعورا بالأمان والمساندة. مع ذلك، هنالك حالات وأحداث التي نمر بها خلال حياتنا والتي لا تكفي فيها المساندة المجتمعية، فنتوجه لأخصائيات ألصحة النفسية. هذا الفصل يعطي صورة واسعة من إمكانيات الحصول على العلاج النفسي اليوم في البلاد، كما يتطرق للعلاج الجماهيري، الخدمات التي تعرضها صناديق المرضى، والعلاجات الخاصة المتوفرة. إن هذه الصورة -إلى جانب قصص شخصية من نساء مختلفات- تفسح المجال للقارئة لاتخاذ قرار أكثر وعيا حول الأخصائيات / الأخصائيين الذين يعالجون بطرق مختلفة: كيف نعرف أن نختار المعالِجة الأكثر ملائمة لنا؟ ما هي طرق المعالجة الموجودة في البلاد؟ متى يستحسن أن يشمل العلاج تناول الأدوية النفسية؟

7. الصحة البيئية والمهنية
إن لجودة البيئة تأثيرا علينا، وهي تساهم في تصميم وضعنا الصحي من نواحٍ عدة . إن درجة الأمان في البيئة التي نعيش فيها تتراجع مع الوقت: الهواء الملوث من الغازات السامة التي تخرج من السيارات، المصانع وغيرها، المياه الملوثة من الصناعات الكيماوية من الاستعمال المبالغ به لمواد ترش على النباتات في الزراعة وغير ذلك العوامل. إن الطعام الذي نأكله مرشوش، عاقر ومليء بالهرمونات والكيماويات. حتى داخل بيوتنا نحن لسنا بأمان: فنحن نستنشق سموما من مواد التنظيف والغسيل، من الدهان على الحيطان ويهددنا تلوث الماء والطعام. تؤثر هذه المواد على صحتنا، وعلينا أن نكون واعيات للمخاطر الدفينة بها. بالإضافة إلى ذلك، أماكن عملنا، التي فيها نقضي قسما كبيرا من النهار، لا تهتم دائما بصحتنا بشكل مُرضٍ. هذا الفصل يعطي جردا للمخاطر الواردة وإمكانيات مواجهتها. على سبيل المثال، تتعرض عاملات المصانع للغازات السامة، عدد النساء اللواتي يعملن في التجارة ويقضين ساعات وهن واقفات، بدون راحة ودون كراسٍ، في تزايد، إضافة إلى العمل المتواصل مقابل الحاسوب والذي قد يسبب ضررا للمفاصل والنظر.

8.العنف والتنكيل وإساءة المعاملة
إن ظاهرة العنف ضد النساء تتميز بصلة للمعتدي، الذي يأتي من داخل حلقة أصدقاء المرأة. إن طبيعته الخاصة تجعل العنف ضد النساء يبدو "شفافا" وغير مرئي، إما غير محسوس لكونه يحصل داخل البيت أو بسبب رؤية اجتماعية التي ترى بالعنف ظاهرة "شرعية". إن العنف يعرض النساء ضحاياه لخطر الموت، الشلل ولتأثيرات صحية ونفسية واضحة. إن قوانين، تصحيحات وأوامر سنت تعرف العنف على مختلف درجاته كمخالفة جنائية التي يجب أن يعاقب فاعلها. لكن ما يجري على أرض الواقع هو أن النساء يُضربن، يغتصبن، يتعرضن لتحرشات جنسية، يتاجَر بهن وحتى يُقتلن. هذا الفصل يهدف لتعزيز النساء في كل ما يتعلق بالعنف والاعتداءات الجنسية عن طريق التغلب على المعتقدات السائدة في المجتمع بالنسبة للاغتصاب، التحذير من الرجال المعتدين، جرد الأجهزة المساعدة القضائية، النفسية والطبية التي تمكن الاستعانة بها.

2. العلاقات والجنسوية والصحة الجنسية والإنجابية

.9الهوية الجنساوية (الجندرية) والميول الجنسي
إن هويتنا الجنساوية الشخصية وتفضيلنا الجنسي لا تتلاءم دائما مع التوجهات الاجتماعية المقبولة والتي تفرق بين فئتين فقط، الرجل والمرأة. إن التوجه الأساسي المطروح في هذا الفصل هو أن الميول الجنساوي مركب ويمتد على محور واسع.الأنتقال بين الميول المختلفة في علاقة الرجل والمرأة تشكل تحديا جديدا بالنسبة
لبعضنا، وقصة شخصية وخاصة لبعضنا الآخر. يناقش هذا الفصل المواضيع التي تؤثر على علاقاتنا مع أنفسنا، مع الآخر/الأخرى، ومع العالم.

10. العلاقات مع الرجال
إن أولئك اللواتي يجدن بالرجال شركاء للصداقة، الحب، المساندة، العلاقات الجنسية أو أي شراكة أخرى، يواجهن أسئلة وتساؤلات عدة حول الاكتفاء، السعادة، الحب والعزاء. إن الحياة اليومية بين النساء والرجال تضع أمامنا تحديات جمة، سواء بمجالات الصحة، مثل كيفية المطالبة بعلاقة جنسية آمنة، والامتناع عن علاقات عنيفة أو جارحة، أو بمسائل تتعلق بالاتصال بين الجنسين وحماية النفس. في مجتمعنا، الذي تعتبر فيه الزوجية والعائلة وحدة أساسية، تجد النساء العزباوات، المطلقات، الأرامل وأحيانا حتى أولائك الموجودات في علاقة زوجية غير رسمية، يجدن أنفسهن عرضة لضغوطات دائمة لإيجاد الزوجية التي يتوق إليها الناس عادة.
هذا الفصل ينادي بالتمكين النسوي، وبإيجاد القوى الداخلية، من خلال تطرقه للتحديات المختلفة، للأشكال المتنوعة من العلاقات بين الرجال والنساء، وللتحديات التي تنبع من الاتصال بين الجنسين، كما وتجدن فيه معلومات قانونية وافية بكل ما يتعلق بالحياة الزوجية أو الفردية.

11. العلاقات مع النساء
إن اختيار العيش كامرأة مثلية معلنة في بلادنا في القرن ال-21 ليس اختيارا سهلا أو بسيطا. أولائك من بيننا اللواتي يعرفن أنفسهن كمثليات يواجهن بشكل يومي تقريبا الآراء المسبقة والتمييز المؤسساتي. إن صيرورة "الخروج من الخزانة" هي طويلة ومستمرة ولا تتوقف أبدا , مرة تلو الأخرى :أمام العائلة، الأصدقاء، الزملاء، أصدقاء الأبناء وحلقات انتماء أخرى. داخل التمييز المبني حولنا ندير علاقات زوجية، نربي الأولاد وننتمي لمجموعات انتماء أخرى.
هذا الفصل يتطرق إلى القضايا المختلفة التي قد تثير اهتمام المثليات: أولائك اللواتي اخترن تحويل هويتهن الجنسية بجيل متأخر يعايشن تحديات خاصة كالمحافظة على الاتصال مع شريك حياتهن السابق، إن تعامل جهاز الخدمات الطبية يعامل المثليات بطريقة غير مشجعة والكثير من المثليات يملن لعدم زيارة أطباء النساء. بالإضافة، يعرض الفصل حلولا للأمومة لمثليات اللاتي يتساءلن حول الأطر للمساعدة والدعم المتواجد في البلاد.

12. الجنسانية
الجنسانية قوة محركة مركزية في حياتنا، وتستطيع أن تشكل مصدرا لأحاسيس قوية من اللذة، القوة أو التحرر. هذا الفصل يتطرق للجنس، الجنسانية، وبالتطبيقات المختلفة وبالحديث عنها. هدف هذا الفصل الأساسي هو المساعدة على تحقيق القدرات الإيجابية الموجودة بجنسانيتنا. إن هذا التحرر قد يؤثر إيجابيا على حياتنا
كنساء. إن طريقة تعايشنا مع جنسانيتنا لا تنبع من المضمون الاجتماعي الذي نعيش فيه وحسب، إنما تستطيع أن تؤثر على هذا المضمون وعلى مبناه. هذا الفصل يفحص سلوكيات وقوانين اجتماعية التي تجبر بعضنا على إطفاء، تقليص أو تحديد شهواتنا، تجربتنا ولذتنا الجنسية، والطرق المتنوعة التي فيها نعيش أنفسنا كنساء
لنا احتياجاتنا الجنسية.

13. الأعضاء التناسلية والدورة الشهرية والوعي للخصوبة
أين المبيضان؟ وما هو دور التناسلية المختلفة? هذا الفصل يأخذنا بجولة منظمة وأساسية داخل الجهاز التناسلي ، ويساعد على التعرف على أسماء الأعضاء المختلفة، أدوارها ومواقعها. بعد هذه الجولة، سنتوجه إلى فهم الدورة الشهرية الحيض- التي تشمل نضوج البويضة والدورة الشهرية. في هذا الفصل سنتطرق أيضا إلى النواحي الثقافية المتعلقة بالدورة الشهرية وتأثيراتها على النساء وعلى الطباع التي ترافق مراحل مختلفة من الدورة، لطرق المواجهة المختلفة لآلام الدورة الشهرية، وغيرها. القسم الأخير من الفصل لشرح وافي حول الوعي للخصوبة لدينا كنساء.

14. الجنس الآمن
هذا الفصل يتطرق لقدرتنا على إقامة علاقة جنسية ممتعة وحفاظنا على صحتنا الجنسية. إن الجنس الآمن ليس بالضرورة معاكسا للمتعة الجنسية. استعمال وسائل منع الحمل الفاصلة يمنع نقل عدوى الأمراض الجنسية ولا يمنع متعتنا. أحد الأسباب الرئيسية لإقامة علاقة جنسية غير آمنة هو عدم الحديث عن الموضوع. قد يؤدي الخجل وعدم الارتياح المؤقت إلى انتقال عدوى أمراض جنسية لا شفاء منها، ولذلك فإن محادثة صريحة عن الجنس الآمن مع الشريك/ة قد تقلل من المخاوف، تقوي التعاون وتحافظ على صحتنا.

15. الأمراض المنقولة جنسيا
هذا الفصل يوفر مسحا لأمراض الجنس المعدية، طرق انتقال العدوى، اكتشاف المرض، العلاج والسؤال هل نستطيع الوصول إلى شفاء كامل. يمكن للقارئة عن طريق هذا الفصل أن تتعرف على ما تعرضه الخدمات الطبية في البلاد للنساء المريضات.

16. فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)
يعتبر فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) *HIV* أزمة عالمية. هذا الفصل موجه إلينا جميعا، لأولئك اللواتي يبحثن عن المعرفة بشكل أوسع عن فيروس الإيدز *HIV* واللواتي يعشن مع المرض ومعنيات بفهم أكبر واستشارة. يشمل الفصل معلومات عامة عن المرض وطرق انتقاله، تفاصيل عن أماكن يمكن فيها إجراء فحوصات والحصول على استشارة، شبكات استشارة ومساعدة حكومية، إمكانيات معالجة قائمة , التقليدية منها والمكمّلة ومعلومات عن فيروس الإيدز، الحمل والولادة.

3. الخيارات الإنجابية

17. اختيار الأمومة والوالدية
في النصف الثاني من القرن العشرين حدثت تغييرات كبيرة بكل ما يتعلق بإمكانيات خيارات الإنجاب لدى النساء. حتى ما يقارب قبل خمسين سنة، حملت نساء خصبات وولدن إما طواعية أو نتيجة للنقص بوسائل منع الحمل الناجعة، أو نتيجة لتوقعات شديدة من المجتمع. هذا الفصل يتطرق إلى إمكانيات الاختيار المتنوعة الموجودة اليوم بكل ما يتعلق بالانجاب والوالدية، وإلى منالية وسائل منع الحمل، وعمليات إيقاف الحمل وتكنولوجيا الانجاب الحديثة التي تمكّن الكثيرات منا من الرقابة على الولادة وعلى توقيتها. بالإضافة إلى ذلك، يرصد الفصل الإمكانيات الموجودة أمام النساء اللواتي قررن عدم الولادة، الأشكال المختلفة من الوالدية كالعائلات أحادية الوالد/ة، الأزواج أحادية الجنس من نساء أو رجال التي تنوي الحمل أو التبني. تناقَش في هذا الفصل قضايا متعلقة بالجوانب المجتمعية والقانونية، بالإضافة لقواعد السلوك الأجتماعية المقبولة فيما يتعلق بهذه المواضيع.

18. وسائل منع الحمل و تحديد النسل
لنا الحق أن نتخذ قرارات تتعلق بأجسادنا. ويشمل هذا الحق قرارات مختلفة ومن ضمنها الحق بالانجاب: هل نرغب أن نلد؟ وإذا رغبنا كذلك فمتى؟ ومع من؟ إن وسائل منع الحمل المختلفة تشكل أداة أساسية تمكننا من الشعور بالحرية في حياتنا، ومن فهم أجسادنا والاستمتاع بجنس آمن مع الرجال. إن الاختيارات المتوفرة لدينا اليوم أكثر من تلك التي توفرت لأمهاتنا وجداتنا. لقد زاد تطور وتقدم التكنولوجيا المتعلقة بتنظيم العائلة من الإمكانيات والطرق الإضافية التي تمكن ملاءمتها لنمط حياتنا، لصحتنا، والتحكم بجنسانيتنا، أجسامنا وخصوبتنا. مع ذلك، ما زالت هذه الإمكانيات محدودة وذات تأثير على صحتنا. يتطرق هذا الفصل للجوانب المتعلقة بالنتائج الصحية والشخصية لكل وسيلة لمنع الحمل من الوسائل الموجودة اليوم. كما يتطرق إلى التساؤلات والتخبطات المشتركة بين نساء كثيرات فيما يتعلق بوسائل المنع، مثل: كيف أختار وسيلة منع الحمل؟ كم ناجعة كل وسيلة؟
ما تأثيرها على صحتي؟ كم هي أكيدة وآمنة؟ وما هو دور شريك حياتي ضمن كل ذلك؟

19. حمل غير المتوقع
ما يقارب نصف من النساء يكتشفن خلال حياتهن أنهن حوامل بشكل غير متوقع. عند الشك بحمل غير متوقع، من المهم جدا معرفة اليوم الذي بدأت فيه الدورة الشهرية في المرة الأخيرة، وطبعا إجراء فحص للحمل. كلما اكتشف الحمل بمرحلة مبكرة أكثر، كلما زادت إمكانيات التصرف الواردة . يوفر هذا الفصل توجيهات مختلفة لمن يشعرن
بالبلبلة، الخوف، السعادة أو حب الاستطلاع. في كل هذه الحالات نحتاج الدعم الذي توفره المعلومات العملية، بالإضافة إلى الدعم العاطفي المتعلق بالسؤال: هل أريد هذا الحمل أم لا؟ يشمل هذا الفصل إشارة لمصادر معلومات إضافية لهذه المرحلة والمراحل القادمة والتي تشمل أيضا قرار وقف الحمل أو التبني.

20. إيقاف الحمل
إن قرار إيقاف الحمل هو قرار صعب ومهم جدا. تكون بعض النساء مقتنعات وراضيات به، وأخريات يتخبطن به لمدة سنوات وبشكل مستمر. هذا الفصل هدفه مساعدة النساء اللواتي يقفن على مفترق الطرق هذا، وتمكينهن من نيل القدر الأكبر من المعلومات التي تساعدهن على اتخاذ القرار السليم بالنسبة لهن. يصف الفصل القانون
حول إيقاف الحمل، تسلسله والحقوق التي يعطيها للنساء. كما يشرح الفصل الإمكانيات الطبية المختلفة والأماكن التي يمكن فيها عمليات إيقاف الحمل في البلاد، بالإضافة لمخاطر عمليات إيقاف الحمل غير القانونية والمشاكل الناتجة عنها. يشمل الفصل توجيها لطرق المواجهة البديلة لدى النساء المختلفات، الطقوس والدعم النفسي. بما أن المجتمع في ألبلاد مكون من أديان ووجهات نظر مختلفة، فإن الفصل يشمل أيضا مصادر الفكر لدى التيارات المختلفة، توجيها لما هو مكتوب حول الموضوع، نقاطا للتفكير وتوجيها لمعلومات تطبيقية سهلة المنال بلغات مختلفة.

4. الوالدية, الحمل وولادة الأطفال

. 21 الحمل
يبحث هذا الفصل إنشاء بيئة آمنة للحمل، ويتم خلاله تفصيل مجمل المشاعر التي تنمو لدينا أو لدى شركائنا/شريكاتنا. يشمل الفصل توصيات وتوجيهات حول اختيار الطبيب/ة المرافق/ة لفترة الحمل، جوانب طبية، صحية، غذائية وغيرها مما يتعلق بالحمل، معلومات حول الفحوصات الطبية والظواهر المختلفة التي تحصل أثناء الحمل. كما يشمل تطرقا لحقوق النساء أثناء الحمل، وللحالات الخاصة كالحمل تحت مخاطر ، الحمل بجيل مبكر أو متأخر جدا، الحمل أثناء استخدام مواد تؤدي للإدمان، والحمل مع الإعاقة أو الأمراض المزمنة. في نهاية الفصل تجدن تفصيلا للمعايير والأفكار بالنسبة لاختيار المكان والطريقة المناسبين لكن للولادة في البلاد.

22 . الولادة
إننا نُدخِل للولادة تاريخنا، طقوسنا، مبادئنا، حاجاتنا، قوانا ومخاوفنا. الولادة هي من الأحداث المهمة في حياتنا، ومن الممكن المرور بهذه التجربة بطرق متنوعة ومختلفة. يشمل الفصل معلومات مفصلة عن الولادة، بدايةً بعلاماتها الأولية، مرورا بمراحل التقدم المختلفة، ونهايةً بالولادة. هنالك تطرق للجوانب المتعلقة بالألم ومواجهته بطرق مختلفة، للمعايير لاختيار المرافقات/ين بصيرورة الولادة، وللمشاعر والقدرات الكامنة بالولادة. الفصل يطرح معلومات حول التدخلات والإجراءات الطبية خلال عملية الولادة، الولادة بعملية قيصرية، حالات
ولادة خاصة، والساعات والأيام الأولى بعد الولادة.

23. السنوات الأولى للأمومة
إن الانتقال إلى الأمومة يغير وجهات نظرنا ويعرفنا على مشاعر جديدة، مثيرة، وأحيانا متضاربة . يتطرق هذا الفصل للمرحلة الأولى لقدوم الطفل/ة بعد الحمل، أو بعد انتظار التبني، وإلى صحة ورفاهية الأمهات الجديدات. تكون هذه الفترة مليئة بالمشاعر القوية والتغييرات الجسمانية، وتشمل مرحلة تأقلم مركبة. ترى النساء اللواتي يلدن أهمية قصوى للتغييرات التي يمر بها الجسم من فترة الحمل، مرورا بالولادة إلى الأشهر التي تليها – من الناحية الفسيولوجية، الصحية والعاطفية. بالإضافة إلى ذلك، يتطرق الفصل أيضا للنساء اللواتي يتبنين طفلا/طفلة، وللجوانب المتعلقة بانتقال مميز كهذا للأمومة، للإرضاع على جوانبه المختلفة، للجنسانية في هذه الفترة، للتغييرات بطريقة الحياة، للقضايا المتعلقة بالعودة إلى العمل، وأخيرا للمخاطر الاجتماعية، الجسمانية والنفسية. يشمل الفصل تفصيلا واسعا للجوانب المتعلقة بإحباط ما بعد الولادة.

24. فقدان الحمل والمولود
بغض النظر عن الطريقة التي يُفقَد فيها الحمل أو المولود (سواء بالإجهاض، بولادة طفل ميت أو بموت مبكر للمولود)، يكون الفقدان صعب جدا. أن اتخاذ القرار بإنهاء الحمل لأسباب مختلفة يمكن أن يكون تجربة فيها حزن عميق جدا. يمكن لهذا الفقدان أن يؤثر على رؤيتنا لأنفسنا بشكل كبير، وقد يظهر هذا التأثير جسديا ونفسيا. يتطرق هذا الفصل بتوسع للمسببات المختلفة لفقدان الحمل/المولود ولنتائجها الكثيرة، ويشمل قصصا وتجارب تسردها نساء مختلفات وطرقا للمواجهة والمساندة.

25. عدم الخصوبة وعلاجات الخصوبة
مواجهة عدم الخصوبة ليست بالأمر البسيط، وتكون المواجهة والصعوبات أكثر حد في مجتمعنا، الذي يرى بولادة الأطفال جزءا مفهوما ضمنا من التكوين الأنثوي. يتمحور هذا الفصل حول عدم الخصوبة وأسبابه وعوامله الممكنة، وحول النتائج الجسدية، العاطفية والاجتماعية، والعلاجات الموجودة ونتائجها. يبدأ الفصل
بتعريف الخصوبة وتأثير العوامل المختلفة في حياتنا على خصوبة المرأة والرجل، والجوانب المتعلقة بالثقافة في البلاد. بعد ذلك يبحث الفصل تعريفات عدم الخصوبة، شيوع الظاهرة والتفسيرات المختلفة المتعلقة بعوامل تنبع من الرجل والمرأة، والعوامل غير المفسّرة لعدم الخصوبة. يتركز الفصل بتعميق المعرفة حول العلاجات الموجودة في البلاد، بداية بإجراءات اكتشاف عدم الخصوبة ومميزاته مرورا بتفصيل دقيق لطرق العلاج المختلفة، النتائج الطبية والتعقيدات الممكنة، قضايا أخلاقية خاصة بعلاجات الخصوبة، والجوانب العاطفية، الزوجية والجنسية الخاصة بالعلاجات. يعرض الفصل بالإضافة إلى ذلك طرق مواجهة من مجالات مختلفة بالطب الشمولي وإمكانيات أخرى لمواجهة عدم الخصوبة كتأجير الأرحام والتبني. كما يبحث الفصل جوانب اجتماعية وقانونية المتعلقة بعلاجات الخصوبة، مثل: القانون في البلاد، حقوق المرأة والرجل خلال العلاج، قضايا من الشريعة، الخصوبة للعائلات الخاصة, أحادية الوالد/ة والأزواج أحادية الجنس، الخصوبة في المجتمع العربي، معلومات محتلنة متعلقة بمراكز الخدمات : صناديق المرضى، وحدات لعلاج الخصوبة IVF، بنوك الحيوانات المنوية والجمعيات، ويشمل توجيها لمصادر معلومات إضافية.

5 . التقدم في العمر وعلى مر السنين

26. سن الأمان ومنتصف العمر
في وقت ما، في منتصف العمر، نمر بفترة مهمة التي سميت حتى زمن ليس ببعيد بأسماء تشهد على المعاني
الاجتماعية السلبية والواضحة تجاهها. أسماء مثل: “سن اليأس”، سن الانتقال”، أو “أزمة منتصف العمر”. خلال هذه الفترة تمر النساء بعوارض مختلفة، مثل النزيف القوي، و/أو الدورة الشهرية غير المنتظمة، و/أو موجات الحر. تبدأ مرحلة سن الأمان بمرحلة متأخرة أكثر، ١٢ شهرا من يوم توقف الدورة الشهرية وحتى نهاية العمر. يبحث الفصل طرق المواجهة المختلفة "لمنتصف العمر”، من الناحية العاطفية والجسدية، ويتطرق إلى أبحاث مختلفة عن الهرمونات وتأثيرها، وأيضا لطرق مواجهة طبيعية. كل هذا من خلال إعطاء وجهة نظر التي تشمل رؤية هذه المرحلة في حياتنا كمرحلة طبيعية في حياة المرأة.

27. السنوات المتأخرة لحياتنا والشيخوخة
السنوات المتأخرة بحياتنا تتأخر وتطول، تبدأ الشيخوخة بعدها ونحيا وقتا أطول. هنالك علاقة وطيدة بين وضعنا الصحي وجودة حياتنا، أجسامنا وذاتنا. مثل: تأثير الخروج للتقاعد أو فقدان شريك/ة الحياة على الصحة. يوفر الجهاز الصحي في إسرائيل خدمات طبية للمسنين/ات، وعلى العكس من دول غربية أخرى، يوفر أيضا أدوية وقسما من العلاجات الطبية بأسعار ممولة. النساء اللواتي لم يعملن في صغرهن خارج البيت، أو اللواتي لم يخصص مشغلوهن دفعات تقاعد لهن، قد يجدن أنفسهن في سنواتهن المتأخرة يعتمدن بالأساس علي مخصصات التأمين الوطني لأجل دفع ثمن الأدوية والمعيشة. يتمحور الفصل حول الحالات الطبية المزمنة، إمكانيات الحصول على مساعدة ودعم بحالات العجز، مواجهة مشاعر فقدان القدرة والمواهب وفقدان أفراد عائلة أو شركاء حياة الذين عاشوا معنا طوال العمر. يهدف الفصل لإعطاء صورة شاملة لوضع النساء المتقدمات بالسن في البلاد، من خلال الإشارة للجمال يمكن إيجاده في هذه السنوات، ولمواجهة الصعوبات التي ترافقها.

6. مشاكل وإجراءات طبية خاصة بالنساء

28. حالات طبية خاصة بالنساء: صحة الثديين
في هذا الفصل نتطرق للثديين، في أوقات الصحة والمرض. نعرض مبنى الثديين، تطورهما في جيل المراهقة والتغييرات التي تحل عليهما أثناء فترة الحيض والحمل، العوارض المختلفة التي قد تظهر على الثديين ومعانيها، مثل أمراض ثديية قابلة للعلاج وسرطان الثدي. يهدف الفصل أن يمكننا من فهم ميزات سرطان الثدي وأنواعه
المختلفة، عوامل الخطر وتشمل الجينات كأداة للتشخيص والمنع. نبحث خلال هذا الفصل طرق التشخيص المختلفة، سواء الفحص الشخصي، فحص طبيب/ة أو فحوصات أخرى. في حال اكتشاف سرطان الثدي، نوضح كيف يفضل أن نختار طاقما علاجيا يمكن معه الشعور بالراحة. كما ونرتب تسلسل الإمكانيات العلاجية الكثيرة المتوفرة للمريضات في أيامنا. بالإضافة إلى ذلك، يتطرق الفصل للجوانب الجسدية والنفسية للمرض وانعكاساتها علينا وعلى من يحيطون بنا. في النهاية، نبحث الحياة ما بعد السرطان: علاجات الخصوبة، الحمل، عمليات تجديد الثدي، سن الأمان وغيرها.

29 . حالات طبية خاصة بالنساء: صحة الجهاز الجنسي والتناسلي عند المرأة
هذا الفصل يعرض جسمنا ويتركز بحالات طبية خاصة بالنساء والقضايا المرافقة لها، ويساعد بتوسيع معرفتنا وفهمنا لكل ما يتعلق بجهاز الجنس والتناسل لدينا كنساء. يبدأ الفصل بالإرشاد للفحص الشخصي ووسائل اكتشاف التغييرات في الوضع الصحي، ويعرض العلامات الشائعة لمشاكل الجهاز الجنسي والتناسلي، ومتى يجب حسب هذه العلامات أن نتوجه للفحص. يتطرق الفصل للفحص لدى طبيب/ة النساء، هل فقط الطبيب يستطيع/تستطيع رؤية جسمنا؟ ماذا يجب أن نتوقع خلال الفحص، أي تعامل وأي توجه؟ أي أنواع من الفحوصات يوجد؟
يعرض الفصل بتوسع حالات مرض شائعة، ومن بينها الحيض غير المنتظم، التهاب الرحم والمهبل، والتغييرات السابقة لسرطان عنق الرحم. يشمل الفصل وصفا لحالات مرضية قابلة للعلاج
كالأكياس بالمبايض وغيرها، ولكن أيضا الأورام السرطانية بالفرج، عنق الرحم، الرحم والمبيضين. كما يصف طرق التشخيص ومجمل العلاجات الطبية والعمليات الجراحية لهذه الأمراض، حتى نستطيع أن نكون شريكات بصيرورة شفائنا وأن نتخذ قرارات متعلقة بها.

30. رعاية وعناية حالات صحية منتشرة عند النساء
هذا الفصل يتطرق لأمراض يصاب بها الرجال كما النساء، ولكنها تتواجد أكثر لدى النساء. مثلا: الأنيميا مرض شائع جدا لدى النساء. يمكن أن تنتج الأنيميا من حالات وراثية أو غيرها، كما يسببها النقص بالحديد أو بالحامض الفولي. يمكن علاج الأنيميا بتغيير النظام الغذائي أو تناول مكملات الطعام. مرض آخر شائع لدى النساء أكثر من الرجال هو التهاب المفاصل الذي يصيب النساء أكثر بثلاثة أضعاف مما الرجال. لهذه الأمراض وغيرها (كالتهاب الغضروف، التهاب المفاصل الروماتويدي الذي هو مرض أوتو-إيموني) توجد علاجات تهدف لتخفيف العوارض وتوجد علاجات شافية .هنالك أمراض أوتو-إيمونية شائعة لدى النساء، من بينها الأمراض الدرقية، الذئبة (لوبوس). المشاكل المزمنة التي تسبب الألم، فيبرومياليكيا، مشاكل والتي تحظى باهتمام أقل عند النساء. هذه الأمراض تشمل الارتفاع بضغط الدم، أمراض القلب، الجلطة الدماغية، النوبة القلبية؛ سرطان الأمعاء الغليظة وفتحة الشرج، السكري على نوعيه ١ و٢، بالإضافة لمشاكل في مسالك البول. سوف يبحث الفصل أعراض هذه الأمراض، مصادر الخطر ووسائل المنع، ويعرض علاجات قائمة.

7. المعرفة هي القوة

31. نظام الرعاية الصحية
إحدى الإيجابيات الواضحة لدى جهاز الصحة في البلاد هي التأمين الصحي الذي يعطى لجميع مواطني الدولة. مع ذلك، لا تزال الصحة بشكل أو بآخر متعلقة بالمركز الاجتماعي، الاقتصادي، و الجنساوي (الجندري)، والنجاح مقابل جهاز الصحة يوجب بقسط غير قليل من المعرفة والمسؤولية على أجسامنا. هذا الفصل يفحص صحة المرأة من وجهة نظر شمولية التي تدمج بين اثنين من المركبات الأساسية: الفوارق البيولوجية بين الجنسين، والفوارق النابعة عن جوانب اجتماعية، اقتصادية، أدائية، وثقافية التي بسببها تلتقي النساء، أكثر من الرجال، بجهاز الصحة بشكل مستمر. يشمل الفصل، عدا عن معطيات حول صحة النساء في البلاد والتي تشهد على الوضع القائم. كما يشمل قضايا تتطلب تخصيص ميزانيات وعلاج بالإضافة لتقسيم "سلة الصحة" على أساس جندري، بالإضافة إلى تفصيل للعلاجات الموجودة داخل هذه السلة , حقوقنا كمعالَجات ومريضات، وتوجيه لمصادر معرفة بديلة، حواجز على الطريق إلى العلاج المناسب والناتجة عن عوامل مرافقة كالتحرش الجنسي، العنصرية.

32. سياسة صحة المرأة, التنظيم من أجل التغيير
للصحة جوانب جسدية، عاطفية، اجتماعية واقتصادية الناتجة عن حقوق الإنسان الأساسية. تكشف المعطيات الإحصائية المتعلقة بصحة المرأة في البلاد عن علاقة واضحة بين وضع النساء الصحي ومركزهن الاقتصادي والاجتماعي، الذي يصمم احتياجات خاصة بالمضمون الصحي: النساء يعانين أكثر من الفقر، العنف، والتمييز في سوق العمل، من ظروف عمل أصعب وأجر أقل على سبيل المثال. إن انتماء النساء لمجموعات مستضعفة إضافية يزيد سوءا وضعهن الصحي. الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني هو عامل إضافي لزيادة عدم المساواة، القلق، الإرهاق والعنف. يحوي الفصل هذه القضايا وغيرها مما يتعلق بالسياسة وصحة النساء، مثل كيف تتطور التكنولوجيا، التكنولوجيا البيولوجية، وتدخل لجسم وصحة النساء اليوم وفي المستقبل؟ كيف تقرر سلة الصحة في الأساس؟ كيف تحدد السلة الممولة ؟ لماذا لا يوجد تمويل لمنتجات لصحية؟ هل يفترض بالناس الذين يعانون الفقر أن يتناولوا الخبز الأبيض فقط؟ ما هي نتائج هذه القرارات على المدى البعيد؟ ما العلاقة بين التعليم وصحة النساء؟ هذه القضايا وغيرها تناقش في هذا الفصل وليس فقط من الجانب الأكاديمي. يتطرق الفصل أيضا إلى التنظيم المشترك من أجل التغيير؛ الحكم خلال العمل من أجل التغيير، نصائح ومبادئ، بالإضافة إلى تجنيد الموارد وتكوين اللوبي.

حقوق المنتجين © 2017 المرأة وكيانها - جميع الحقوق محفوظة
Template "Video Elements" by: Press75.com